ماركات الموبايل

ابل تعيد انتاج iPhone X والسبب؟ مفاجأة غير متوقعة!

التصنيف : مقالات

عدد المشاهدات : 122

فترة زمنية قصيرة للغاية هي تلك الفترة التي استمرت منذ انتاج الهاتف الذكي iPhone X وحتى إتخاذ أبل قراراً جريئاً بالتوقف عن بيع الهاتف عبر متاجرها الرسمية، من أجل إتاحة الفرصة أمام الهاتف الأحدث Iphone Xs وشقيقه الأرخص سعرا Iphone Xr.

لكن بعد فترة قصيرة من التوقف عن إنتاج الهاتف. يبدو أن أبل قررت إعادة النظر في قرارها، وهو أمر لا تتخذه الشركة العملاقة بشكل هين. هذه الشركة المعروف عنها قراراتها الحاسمة بخصوص العديد من منتجاتها، والتي تثبت الكثير منها صحتها بعد فترة زمنية طويلة. لكن ما الذي دفع أبل للتخلي عن قرارها الحاسم هذه المرة؟

مبيعات الهواتف الجديدة تدفع أبل لإعادة إنتاج iPhone X

ومن الواضح أن السبب الرئيسي في هذا القرار هو المبيعات الضعيفة التي حققتها الهواتف الجديدة التي قدمتها ابل في سبتمبر الماضي. حيث قرر قطاع كبير من المستخدمين تأجيل قرارات الشراء لحين صدور هواتف أحدث في الأسواق من أبل. خاصة قطاع المستخدمين الذين اشتروا هواتفهم الذكية قريبا والذين لن يقوموا بشراء هواتف جديدة من ابل ووضع المزيد من المال فيها خاصة وأنهم اشتروا بالفعل هواتفهم منذ فترة زمنية قصيرة.

ليس هذا فحسب. بل أن واحد من الأسباب الهامة لعدم إقبال المستخدمين على قرار الشراء هو الفروق الطفيفة بين الهواتف الذكية الجديدة التي قدمتها أبل وبين الموديلات الأقدم. وكما عودتنا أبل فإن الإصدار S الخاص بهواتفها الذكية لا يحمل الكثير من التعديلات. وربما كان هذا أيضا واحد من الاسباب الهامة التي نتج عنها عدم إقبال المستخدمين على شراء الهواتف الجديدة من ابل.

إتفاقيات الإنتاج تتسبب في إعادة إنتاج iPhone X

أيضا لا يمكن أن نغفل إتفاقيات الإنتاج التي تجبر أبل على شراء عدد معين من هواتف Oled من شركة سامسونج. هذه الشاشات التي يتم إدراجها في هواتف أبل الحديثة وهاتف iPhone X على حد سواء. ومع انخفاض الإقبال على الهواتف الجديدة، وعدم قدرة أبل على تغيير صفقاتها المعقودة مع سامسونج. كان عليها إعادة إنتاج Iphone X من جديد حيث أن تكلفة إنتاجه ستكون أقل من الهواتف الذكية الجديدة. بالإضافة لقدرته على استيعاب الكميات التي طلبتها أبل بالفعل من شاشات الهواتف الذكية.

لا توجد حقائق حتى الأن

iphone XR

لكن يجب أن نقول ونؤكد أن هذه الأخبار حتى الأن لا تزال تدور في فلك التسريبات والأخبار غير المؤكدة. لكن العديد من المواقع التقنية والمدونات العاملة في مجال التكنولوجيا تؤكد أن إعادة إنتاج هواتف Iphone X هي مجرد مسألة وقت. لكن حتى الأن لم تقوم أبل بطرح الهاتف من جديد في موقعها الإلكتروني. بينما استمرت بعض الهواتف الأقدم زمنيا مثل هاتف Iphone 7 مثلا في التواجد في الموقع.

أما عن سعر الهاتف بعد إعادة طرحه. فمن غير المعلوم حتى الأن – بطبيعة الأحوال- معرفة سعر Iphone X بعد إعادة طرجه. لكن بالتأكيد سيكوت السعر أقل من 1000 دولار التي تشكل سعر هاتف ipohone XS الحالي. لذلك فإن المنطق يقول أن إعادة إصدار الهاتف ستتزامن بالتأكيد مع تخفيض سعره. الأمر الذي من شأنه زيادة إقبال المستخدمين على الهاتف خاصة أن إمكانياته الفنية ليست منخفضة مقارنة بالهواتف الجديدة التي طرحتها أبل والتي لم تقدم فيها العديد من المميزات والتطويرات كما كان متوقعا.

وما بين الحقيقة والخيال في قرارات أبل الجديدة. كل ما علينا فعله هو الإنتظار ومراقبة هل ستقوم أبل بالفعل بإعادة إنتاج هاتفها القديم الجديد. أم أنها ستتخطي انخفاض المبيعات وتتوالي في تحقيق الأرباح؟

التعليقات



    كن اول من يضع تعليق !