ماركات الموبايل

النتائج المالية: أبل تربح الربع الرابع ٢٠٢٢ وسامسونج تربح كل العام

التصنيف : مقالات

عدد المشاهدات : 81

أصدرت مؤسسة Canalys العالمية المتخصصة في تحليل البيانات المالية لكبرى الشركات حول العالم مؤخرا تقريرها المشترك الذي يركز على كل من أرقام أسهم الهواتف الذكية في الربع الأخير (من أكتوبر إلى ديسمبر)، وكذلك الأداء خلال العام بأكمله. بشكل عام، الصورة قاتمة جدا لبائعي الهواتف. تقلص السوق بنسبة 17٪ في الربع الرابع، مقارنة بالربع الرابع من عام 2021. انخفضت شحنات العام بأكمله بنسبة 11٪، إلى أقل من 1.2 مليار. لكن هذا لا يمنع القول أن أبل تربح فيما يتعلق بالربع الأخير. بينما تربح سامسونج فيما يتعلق بإجمالي الأداء على مدار العام.

فازت شركة أبل بلعبة الحصة السوقية في الربع الرابع، كما تفعل عادة، متأثرة بإطلاق أحدث أجهزة iPhone الخاصة بها، وهذه المرة فقط سجلت أعلى حصة سوقية لها على الإطلاق: 25٪. احتلت سامسونج المرتبة الثانية بنسبة 20٪، وجاءت Xiaomi في المركز الثالث بنسبة 11٪، وجاءت Oppo في المرتبة الرابعة بنسبة 10٪، وجاءت vivo في المركز الخامس بنسبة 8٪ من السوق، في حين شكلت باقي الشركات مجتمعة 26٪ من المبيعات.

مقارنة بالربع الرابع من عام 2021، نمت حصة أبل بنسبة 2٪، وحصة سامسونج وأوبو بنسبة 1٪، وظلت فيفو كما هي، وانخفضت حصة شاومي بنسبة 2٪. يبدو أن انخفاض Xiaomi “يرجع إلى حد كبير إلى التحديات في الهند”.

على مدار العام بأكمله، تصدرت سامسونج 22٪ من السوق، تليها أبل بنسبة 19٪ وشاومي بنسبة 13٪. كان لكل من Oppo و vivo حصة سوقية تبلغ 9٪. مقارنة بعام 2021، اكتسبت سامسونج وأبل نقطتين مئويتين في الحصة، وفقدت أوبو 2٪، في حين انخفضت Xiaomi و vivo بنسبة 1٪.

بالنسبة لعام 2023، تتوقع Canalys “نموا مسطحا إلى هامشي” للسوق بأكملها. يقال إن البائعين يقتربون من العام بحذر، مع إعطاء الأولوية للربحية وحماية حصتها في السوق، وخفض التكاليف “للتكيف مع واقع السوق الجديد”، وفقا للمحلل لو شوان تشيو.

ملاحظات

  • نظام التشغيل الذي تم ذكره على أنه آخر الأنظمة التي تقبل بها الهواتف الذكية الواردة في المقال، هو النظام المذكور على الموقع الرسمي للشركة في الوقت الذي تم كتابة المقالة فيه، وبعض الهواتف الذكية قد تقبل الترقي للإصدارات الأحدث من أنظمة التشغيل.
  • أسعار الهواتف الذكية الواردة في هذا المقال هي الأسعار المدرجة في المتاجر وقت نشر المقال، والأسعار متغيرة صعودًا وهبوطًا وفقًا لحركة الأسواق

 

التعليقات



    كن اول من يضع تعليق !