ماركات الموبايل

كالعادة: أبل الأولى في مبيعات الهواتف حول العالم

التصنيف : اخر الاخبار

عدد المشاهدات : 290

ربما يضايقك بعض التعقيدات في عدم تعاون هواتف ابل – فيما يتعلق بارسال الملفات وخلافه- مع هواتف اندرويد. وربما ترى محبي شركة ابل مجموعة من المهووسين بالتفاحة النصف مقضومة. لكن عندما ياتي الأمر للأرقام والمبيعات، استطاعت أبل من جديد التربع على عرش مبيعات الهواتف حول العالم.

وعلى الرغم من عدم قدرتها على تحقيق مبيعات الأولى عالميا في الربع الرابع من العام المنصرم ٢٠٢٠ لحساب سامسونج، لكنها عادت من جديد واستطاعت اعتلاء قمة المبيعات حسب تقارير Gartner التي تؤكد  أن ابل هي الأولى عالميا من حيث المبيعات.

وحسب التقرير، فقد تمكنت هواتف ابل من بيع حوالي 80 مليون قطعة في الربع الرابع من العام الماضي، وهو ما يمثل تقريبا 21 ٪ من الحصة السوقية من اجمالي مبيعات العام، بينما حلت شركة سامسونج في المركز الثاني، حيث تمكنت من تحقيق مبيعات قدرها 62 مليون قطعة مستحوذة على  16 ٪ تقريبا من الحصة السوقية في نفس الفترة.

وبالمقارنة بمبيعات نفس الفترة في العام قبل الماضي ٢٠١٩ نجد أن أبل استطاعت زيادة مبيعاتها بحوالي ١٥٪ فيما انخفضت مبيعات سامسونج حوالي ١٢٪. ولا ننسى هنا تداعيات انتشار فيروس كورونا والذي أثر على عملية التصنيع بشكل كبير. خاصة ان الصين تضررت بشكل كبير وفي بداية انتشار الجائحة. ومن المعروف أن الصين هي المصنع الأساسي الذي تعتمد عليه أبل وعدد ضخم من شركات التقنية بشكل عام

ومن الواضح أن اقتحام ابل لعالم تكنولوجيا الجيل الخامس 5G من خلال هاتفها الجديد iphone 12 بعائلته المكونة من iphone 12 pro و iphone 12 mini والأخ الأكبر – والأضخم – iphone 12 pro max استطاعت إحداث هزة كبيرة في سوق الهواتف المحمولة. فاليوم أصبح محبي ابل قادرين على الاستفادة بمميزات الجيل الخامس دون الاضطرار لتغيير الشركة التي لطالما أحبوها.

شاومي.. العملاق الصيني الأكثر نموًا

لكن بالحديث عن النمو.. لا يمكن أن نعتبر أبل أو سامسونج هي الأكثر قدرة فيما يتعلق بمعدلات النمو. فهناك العملاق الصيني (شاومي) التي استطاعت تحقيق معدل نمو يصل الى ٤٤٪ تقريبا وهي حصة سوقية تبلغ حوالي ١١.٣٪ تقريبا من المبيعات. ومثلما ارتفع طير شاومي انخفض طير هواوي لتحقق انخفاض في معدل النمو يقترب من ٤١٪. وطبعا ليس خافيا علينا أن سبب هذا الانخفاض هو ظروف انتشار فيروس كورونا مع العقوبات الأمريكية التي قررتها الأدارة السابقة في البيت الابيض والتي قوضت سبل التعاون بين جوجل وهواوي، وحرمت الأخيرة من التحديثات الأمنية التي كانت تحصل عليها من جوجل بالاضافة لعدم القدرة على اضافة متجر تطبيقات جوجل لديها ما كلفها الكثير من المستخدمين. على الرغم من طرحها متجر تطبيقات خاص بها.

وأخيرا فلقد تمكنت ابل من الحفاظ على مركزها الأول محققة مبيعات حوالي 28 مليون قطعة في الربع الرابع من عام 2020، لتحقق معدل نمو عن الفترة نفسها من عام 2019 يقدر بـ 90 ٪، في مقابل انخفاض 25 ٪ في هواتف سامسونج حيث حققت مبيعات حوالي 7 مليون هاتف فقط في الربع الرابع من عام 2020 على مستوى الأسواق الأمريكية.

ملاحظات

  • نظام التشغيل الذي تم ذكره على أنه آخر الأنظمة التي تقبل بها الهواتف الذكية الواردة في المقال، هو النظام المذكور على الموقع الرسمي للشركة في الوقت الذي تم كتابة المقالة فيه، وبعض الهواتف الذكية قد تقبل الترقي للإصدارات الأحدث من أنظمة التشغيل.
  • أسعار الهواتف الذكية الواردة في هذا المقال هي الأسعار المدرجة في المتاجر وقت نشر المقال، والأسعار متغيرة صعودًا وهبوطًا وفقًا لحركة الأسواق.

 

التعليقات



    كن اول من يضع تعليق !