ماركات الموبايل

تغطية مؤتمر WWDC من أبل

التصنيف : اخر الاخبار

عدد المشاهدات : 145

على الرغم من الكثير من المشكلات التي تتعرض لها شركة Apple عملاق التقنية الأمريكية مؤخرًا نتيجة الكثير من الانتقادات التي تتعرض لها الشركة بخصوص خط أجهزة ماك بوك برو، وغيرها من المشكلات، إلا أن نظام التشغيل iOS الخاص بها يعتبر واحد من أقوى وأهم أنظمة التشغيل الخاصة بالهواتف الذكية الأمر الذي يجعل المؤتمر الخاص بالإعلان عن النسخة الأحدث من أنظمة التشغيل الخاصة بأبل iOS 13 من المؤتمرات الهامة التي يجب أن نستعرض أهم ما جاء فيها.

وعلى الرغم من أنه الحدث الرئيسي في مؤتمر WWDC وهو مؤتمر تنظمه أبل للمطورين كل عام، إلا أن الإعلان عن نظام التشغيل الجديد لم يكن هو الأمر الجديد الوحيد. بل تم الإعلان عن العديد من الأمور الأخرى التي نستعرضها معكم من خلال تقريرنا عن تغطية واحد من أشهر وأهم الأحداث الخاصة بعشاق البرمجة والمطورين حول العالم

وضع ليلي كامل في iOS 13 في WWDC

iOS 13

من أهم الأمور التي كان يطالب بها مستخدمي أبل هي تفعيل الوضع الليلي الخاص باستخدام الهاتف. العديد من التطبيقات كانت تقدم بالفعل الوضع الليلي. وكانت أبل نفسها تقدم وضع Night Shift الخاص بضبط الإضاءة وتقليلها في فترات الليل – أو عند حاجة المستخدمين – لكن لم تكن أبل تدعم الوضع الليلي الكامل وهذا ما تغير في iOS 13 حيث أصبحت جميع التطبيقات الرسمية من ابل تدعم الوضع الأسود بالكامل.

يفيد هذا الأمر في زيادة عمر البطارية وتوفير المزيد من الراحة لعيون المستخدمين. أيضا قامت أبل بتسهيل تضمين الوضع الليلي لمطوري التطبيقات الخاصة بنظام iOS 13 ما سيجعل الكثير من المطورين قادرين على اضافة الوضع الأسود لتطبيقاتهم بما يخدم مصلحة أبل والمستخدمين على حد سواء.

 

تصميم جديد تماما لبعض التطبيقات في iOS 13

iOS 13

العديد من التطبيقات أيضا حظيت باعادة تصميم كامل. من أجل أن تصبح أكثر ملائمة لرغبات وتطلعات المستخدمين. على سبيل المثال حصل تطبيق الخرائط Apple Maps على اعادة تصميم كاملة تجعل الخرائط أقرب ما يكون الى الحقيقة. تحديث يجعل تطبيق الخرائط مشابه لنفس التطبيق من جوجل.  الأخيرة قدمت مؤخرا اعلان ينتقد عدم ملائمة تطبيق الخرائط من أبل لنظم التشغيل الحديثة، ومن الواضح أن أبل قررت الرد من خلال اعادة تصميم تطبيقها بالكامل.

ليس هذا فحسب بل أن تطبيق الصور أصبح يقدم أداء أفضل بعد اعادة تصميمه هو الأخر بما يتناسب مع احتياجات المستخدمين. خاصة الذين يلتقطون عشرات الصور يوميا ويمتليء تطبيق الصور لديهم بألاف الصور. الأن صار من الأسهل التعامل مع الصور وترتيبها وتنظيمها والتعامل معها بشكل أسرع وأكثر مناسبة للحفاظ على الصور مرتبة وفي مكان واحد.

والتعديل على الصور ومقاطع الفيديو أصبح أسهل وأسرع من خلال العديد من المزايا التي تمت اضافتها والتي يمكن من خلالها عمل الكثير من المؤثرات بسرعة وبصغطة زر واحدة فقط سواء على الصور أو مقاطع الفيديو على حد سواء.

ليس هذا فحسب بل قدمت أبل الدعم لأصحاب كاميرات المراقبة المنزلية حيث صار بامكانهم تسجيل حوالي 10 أيام ماضية على نظام التخزين icloud مجانا من أجل تقديم دعم أكبر لقدرة على المستخدمين على مراقبة المنازل والشعور بالأمان.

تطبيق أخر حصل على اعادة تصميم بالكامل هو تطبيق reminders والذي يستخدمه أصحاب هواتف أبل في تنظيم حياتهم اليومية. حيث أصبح التطبيق أكثر قدرة على التفاعل مع المهام اليومية وأكثر قدرة على تنظيمها من ذي قبل. وهذا التطبيق لا يكاد يوجد مستخدم لهواتف أبل لا يقوم باستخدامه ما يعتبر نقلة وخطوة جديدة تماما من أبل في سبيل سعيها لربط المستخدمين أكثر وأكثر بتطبيقاتها وهواتفها الذكية.

تحسينات اضافية في iOS 13

لا يمكن إنكار أن ابتكارات أبل في مجال حماية خصوصية مستخدميها تعتبر من أهم الأمور التي تدفع قطاع كبير من المستخدمين للتعامل مع المنتجات التي تقدمها هذه الشركة.

وفي سعيها من أجل تحسين سياسة الخصوصية لديها قررت أبل تقديم العديد من التطويرات في iOS 13 من أهمها اعلام المستخدمين بأي تطبيقات بدأت في متابعة الموقع الجغرافي الخاص بالمستخدم في الخلفية.

ليس هذا فحسب بل أن أبل أتاحت القدرة على اتاحة خاصية تمكن المستخدمين من مشاركة موقعهم الجغرافي لمرة واحدة فقط مع التطبيقات. ما يساعد على التحكم في الخصوصية ومنع التطبيق من معرفة موقع المستخدم لأكثر من مرة واحدة فقط.

إضافة جديدة أيضا قامت بها أبل في هذا الصدد وهي منع التطبيقات التي تستخدم البلوتوث والواي فاي من أجل معرفة الموقع الجغرافي للمستخدمين – والمقصود هنا جوجل وفيس بوك – وتقول أبل أنها ستمنع هذه التطبيقات من معرفة أماكن المستخدمين ومواقعهم الجغرافية من خلال هذه الأساليب الملتوية.

هل هذا كل شىء؟ لا.. ستقدم أبل ايضا في iOS 13 القدرة على التسجيل في الخدمات من خلال Sign in with icloud وهي خدمة شبيهة بنفس الخدمات التي يقدمها فيس بوك وتويتر وجوجل. لكن في هذه الحالة تقوم أبل بتخليق عنوان بريد الكتروني زائف لتسجيل الدخول لهذه المواقع والخدمات بدون تعريض البيانات الشخصية للمستخدمين للخطر.

تحسينات على لوحة المفاتيح في iOS 13

أما المستخدمين الذين يقومون بالكتابة طوال الوقت عبر الهواتف الذكية من أبل فسيحصلون على خاصية Swipe keys والتي تمكنهم من الكتابة من خلال لمس المفاتيح بشكل متتابع بدون ضغط الازرار بشكل فعلي. هذه الخاصية التي كانت تأتي مع لوحات المفاتيح من جوجل والعديد من الشركات الأخرى صارت الأن رسميا مدعومة من أبل دون الحاجة لتنزيل أي برامج أو تطبيقات لتفعيلها. أيضا سيتم اتاحة العديد من الوجوه التعبيرية التي سيتم تنظيمها بشكل أسهل وأسرع في الوصول اليها من لوحة المفاتيح.

أيضا حصلت خاصية أنيموجي الخاصة بعمل الشخصيات الكرتونية وتحريكها من خلال ملامح الوجه على العديد من التحسينات والقدرة على ضبط أصغر الخصائص الخاصة بها في الإصدار الجديد من نظام التشغيل من أبل

نظام الصوت وسيري في iOS 13

 

لا يمكن أن يمر تحديث iOS 13 بدون أن يشمل نظام الصوت والمساعد الصوتي سيري. والأن يمكن للمستخدمين الأستماع لصوت المساعد سيري بشكل أكثر انسيابية من ذي قبل اريد أن اصبح بالإمكان الان الاستماع الى الأغاني والموسيقى لشخصان بدلا من شخص واحد من خلال سماعة Airpods والتي طالب العديد من المستخدمين باضافة هذه الخاصية الجديدة لها.

أيضا أضافت أبل العديد من المميزات في القدرة على التحكم الكامل في الأجهزة باستخدام الصوت فقط. الأمر الذي سيفتح أفاقا جديدة لمستخدمي أجهزة أبل الذين يعانون من اعاقات حركية. ونشرت أبل اعلان يوضح كيفية القيام بالعديد من الأمور المعقدة نسبيا في أجهزتها باستخدام الصوت فقط

iOS 13 ليس نهاية المطاف!

وأخيرا فإن مؤتمر أبل للمطورين لم يكشف فقط عن iOS 13 بل عن العديد من التطويرات الأخرى مثل فصل نظام التشغيل الخاص بالهواتف الذكية عن ذلك الخاص بأجهزة الأيباد من أجل اتاحة الفرصة لعمل تطبيقات منفصلة وتطوير أجهزة أيباد بحيث تصبح هي أجهزة الكمبيوتر الشخصي المستقبلية. أيضا تضمن المؤتمر الإعلان عن جهاز Mac جديد تماما يعتبر تطوير لخط انتاج لم يحصل على تطوير منذ فترة زمنية طويلة.

ومن بين التحديثات الهامة التي تم اطلاقها في المؤتمر ايضا تحديث نظام tvOS 13 حيث أصبح بالإمكان الأن عمل ملف مشاهدة لكل فرد من افراد الأسرة يشمل تفضيلاته واختياراته التي يريدها ومن ثم لا يحدث خلط في سجل المشاهدة بين افراد المنزل الواحد

ليس هذا فحسب بل أن نظام التلفاز سيحصل على تحديث جديد يمكنه من تشغيل منصة الالعاب الجديدة Arcade التي كانت أبل قد أعلنت عنها من قبل. ويمكن لكم تخيل ما الذي سيحدث عند ممارسة لعبة على apple tv بواسطة ذراع تحكم من بلاي ستيشن أو اكس بوكس. بالتأكيد سيكون هذا الأمر ثوريا على صعيد الالعاب الالكترونية.

ولا يمكن نسيان انظمة التشغيل الخاصة بالساعات الذكية حيث اصدرت ابل نظام التشغيل المحدث WatchOS والذي يمكن من خلاله تغيير الوجوه Faces الخاصة بالساعة بالاضافة للقدرة على عمل تنبيه كل وقت محدد مثل اصدار صوت كل ساعة مثلا

ايضا تم اضافة العديد من التطبيقات المخصصة للساعة فقط مثل الالة الحاسبة والمذكرات الصوتية التي وصلت اخيرا للساعة. وستمكن المستخدمين من القيام بالعديد من المهام بسرعة وسهولة.

ويمكن الأن للساعة التنبيه في حالة ارتفاع الضوضاء عن نسبة 90 ديسبل وهي الحد الاقصى للضوضاء من اجل الحفاظ على الصحة والسلامة النفسية. وهي واحدة من أهم الأمور التي تعمل ابل على تطويرها دائما في الساعة الخاصة بها وهي القدرة على الحفاظ على صحة المستخدمين بشكل افضل

وفي اطار متابعة التطور الصحي اضافت ابل القدرة على متابعة النشاط الجسدي لمدة اخر 90 يوم ومقارنتها بالفترات السابقة لمدة عام كامل. اصبح ايضا يمكن للساعة متابعة الدورة الشهرية للنساء وعمل تذكيرات بخصوصها

ipad OS

iPad mini

أيضا تم الاعلان في المؤتمر عن الفصل بين التطبيقات الخاصة بأيفون عن التطبيقات الخاصة بأيباد. حيث أصبح بامكان الايباد الان فتح اكثر من تطبيق – نفس التطبيق – في نوافذ متجاورة. كما يمكن ايضا اضافة ويدجت للصفحة الرئيسية للأيباد وهي ميزة شبيهة بمزايا نظام التشغيل اندرويد.

كما حصل النظام على تحديث يمكنه من فتح الفلاشة الخارجية بسهولة من خلال تطبيق Files والذي يمكن من خلاله اضافة الملفات لباقي خدمات أبل بسهولة.

كما تم تسهيل عملية اللصق والنسخ باستخدام اللمس. حيث لم يعد المستخدم مضطرا لهز الايباد للتراجع عن النص المكتوب بشكل خاطىء. ايضا يدعم التحديث الجديد القدرة على فتح المواقع في متصفح سفاري بنظام desktop وليس نسخة الهاتف المحمول.

وأيضا تم تحسين استجابة شاشة الايباد للأقلام الالكترونية وتسريع القدرة على الكتابة بهذه الاقلام على شاشة الايباد

ماك برو جديد!

ولا يمكن أن يمر المؤتمر دون تقديم جهاز جديد وهو جهاز ماك برو الجديد والقابل للتعديل وزيادة المواصفات الخاصة به. وياتي الجهاز الجديد مع معالج يصل الى 28 كور و رامات تصل الى 1.5 تيرا بايت. وهي ارقام ضخمة مقارنة بالأجهزة القديمة من أبل. الامر الذي يجعل هذه الأجهزة مخصصة للمحترفين والمتخصصين في مونتاج الافلام السينمائية والخدع المحترفة الخاصة بها.

ايضا تقدم ابل مع الجهاز الجديد شاشة مميزة تاتي بدقة 6K مع حامل ذكي قادر على الدوران بالشاشة بالوضع الطولي أو العرضي على حد سواء لتسهيل التعامل مع التطبيقات المختلفة.

كان هذا عرضنا لمؤتمر WWDC للعام 2019. ما هي التحديثات والأجهزة التي لفتت انتباهكم؟

 

التعليقات



    كن اول من يضع تعليق !