ماركات الموبايل

كل ما تريد معرفته عن مشكلة تباطؤ هواتف أيفون

التصنيف : مقالات

عدد المشاهدات : 334

 

أصبحت مشكلة هواتف أبل القديمة هي ما يثير تساؤل المهتمين بعالم الهواتف الذكية هذه الأيام أكثر من غيرها، فقد شهدت الفترة الماضية هجومًا كبيرة على الشركة الأمريكية خاصة من مستخدمي هواتف أبل القديمة، حتى وصل الأمر إلى قيام البعض برفع دعاوى قضائية ضد الشركة، فيما نفت الشركة تعمدها القيام بإبطاء البطاريات الخاصة بها لاسيما هاتف iPhone 6  الذي واجه مشاكل كبيرة مع التحديث الجديد، وفي هذا المقال سنحاول أن نعرض كل ما تريدون معرفته حول هذه المشكلة.

البطاريات القديمة

صرحت أبل بأن البطاريات الخاصة بها والمتواجدة في هاتفي iPhone 6  وiPhone 6S تصبح أضعف مع مرور الوقت، وكذلك عند استخدام الهاتف في درجات حرارة منخفضة، وقد قالت الشركة أنه بعد 500 شحنة للبطارية لا تستطيع بعدها الوصول إلى الشحن الكامل لسعتها الداخلية بل تنخفض إلى 80 % فقط من السعة الإجمالية لها، مما يعني عمرًا أقصر بالنسبة لبطاريات الهواتف، وهذه معلومة أول مرة تصرح بها أبل بخصوص البطاريات، كما قالت الشركة أن استخدام الهاتف في درجات حرارة منخفضة يكون له نفس التأثير على عمر البطارية، لذلك ظهرت المشاكل الأخيرة في بطاريات هاتفي iPhone 6  و iPhone 6S بعد قيام الشركة بإصدار التحديث الأخير، ومن الجدير بالذكر ان هذه ليست المرة الأولى التي تقوم فيها أبل بمثل هذا الإجراء، ففي عام 2015 حدثت نفس المشكلة لهواتف أبل، وقد نصحت الشركة عملائها باستخدام خاصية توفير الطاقة عند وصول الهاتف إلى 20 % من طاقته وسوف يقوم الهاتف بعدها بتقليل درجة سطوع الشاشة، بالإضافة إلى غلق التطبيقات التي تعمل في الخلفية والتي تستهلك الكثير من طاقة البطارية، وذلك من أجل إطالة عمر البطارية حتى تصل إلى منزلك أو المكان الذي تقوم فيه بشحن الهاتف،وعندما يتعدى شحن البطارية 20 % سيتوقف نظام توفير الطاقة الإحتياطية وسيعود بعدها سطوع الشاشة إلى الدرجة الطبيعية مرة أخرى.

ميزة بطء الهاتف

صرحت شركة أبل مؤخرًا أن بطء بطاريات الهواتف القديمة لها مميزات بالنسبة لهذه الهواتف، وأنه منذ إصدارها للتحديث الأخير تعمدت فعل ذلك، لأنها إذان لم تقم بذلك سيتم غلق الهاتف ذاتيًا وذلك عند انخفاض درجة الحرارة المحيطة بك، أو عند وصول البطارية لأقل من 20 % من طاقتها، مما يؤثر على كفاءة شرائح المعالجة الخاصة بالهاتف، لذلك قامت أبل بإبطاء الهاتف للحيلولة دون إغلاقه، وقد وضحت الشركة أن هذه الهواتف لن تكون بطيئة طوال الوقت، ولكنها ستكون كذلك في حالة انخفاض طاقة البطارية أو انخفاض درجة الحرارة المحيطة بك، وهذه الهواتف iPhone 6 و iPhone 6 Plus و iPhone 6S و iPhone 6 Plus و iPhone SE و iPhone 7 و iPhone 7 Plus، كما أكدت الشركة على أن كل هواتف أبل سوف تحصل على هذه الميزة على حسب تعبيرها في المستقبل مع التحديثات الجديدة، ولكن لنفترض أن هناك شخصًا قام بشراء هاتف iPhone 6  جديد هل سيواجه مثل هذه المشكلة مع بطارية الهاتف الخاص به؟، قالت الشركة أن الهاتف لن يواجه مثل هذا البطء معه لأن البطارية ما زالت جديدة ولكن يمكن أن يحدث معه ذلك فقط عند انخفاض درجة الحرارة المحيطة به، وبالنسبة للهواتف القديمة فقد قالت الشركة أنه بمجرد شراء بطارية جديدة للهاتف سيكون لنفس الأداء السابق مرة أخرى، وتعويضًا لعملائها عن هذه المشكلة قامت الشركة بخفض أسعار البطاريات الخاصة بالهواتف السالف ذكرها وبدلًا من شراء بطارية بمبلغ 79 دولار أمريكي، أي ما يعادل 1688 جنيه مصري، 357 ريال سعودي، 350 درهم إماراتي، فسوف تحصل عليها في مقابل 29 دولار أمريكي فقط، أي ما يعادل 620 جنيه مصري، 130 ريال سعودي، 128 درهم إماراتي، وذلك لأي شخص يمتلك أي من الهواتف التي واجهتها هذه المشكلة.

مشكلة التحديثات الجديدة

اشتكى الكثير من الناس من بطء الهواتف الخاصة بهم عند القيام بتنزيل التحديث الجديد لأبل، وقد قامت الشركة برد على ذلك الاتهام بأن نظام التشغيل ليس له أي علاقة بذلك، وربما يكون السبب وراء هذا الامر هو امتلاء الذاكرة الداخلية للهاتف، أو تكون مشكلة خاصة بالواي فاي الذي تقوم بالدخول إلى الانترنت من خلاله، وقد نفت الشركة في سياق متصل أن تكون قد قامت بذلك الفعل في محاولة منها لإجبار مستخدمي الهواتف الأقدم على شراء هواتفها الحديثة مثل هاتف  iPhone X والذي قامت الشركة بإصداره خلال عام 2017.

مواصفات هاتف iPhone X

  • الشاشة: يأتي هاتف iPhone X مع شاشة بحجم 5.8 بوصة، من نوع Super AMOLED، بدقة 1125 × 2436 بكسل.
  • الأداء: يأتي الهاتف مع شرائح معالجة سداسية النواة من نوع Apple A11 Bionic، يعمل جنبًا إلى جنب مع ذاكرة وصول عشوائية بسعة 3 جيجابايت، أما بالنسبة لمعالج الرسوميات فهو يأتي من نوع Apple GPU، أما بالنسبة للذاكرة الداخلية فهي تأتي بإصدارين، الأول بحجم 64 جيجابايت، والثاني بحجم 256 جيجابايت، ولا يمكن إضافة بطاقة تخزين خارجية.
  • الكاميرا:يأتي الهاتف مع كاميرا أمامية بدقة 7 ميجابكسل، وبفتحة عدسة f/2.2، أما بالنسبة للكاميرا الخلفية فهي تأتي بعدسة مزدوجة كلاهما بدقة 12 ميجابكسل، وبفتحة عدسة f/1.8 وf/2.4 مع فلاش LED، كما يمكنها تصوير مقاطع الفيديو بجودة 2160 بسرعة 30 و60 و120و140 إطار في الثانية الواحدة.
  • نظام التشغيل: يأتي الهاتف مع نظام تشغيل الـ iOS 11.1.1.
  • مقاومة المياه: الهاتف حاصل على معيار IP67 وهو يستطيع الصمود تحت الماء لمدة نصف ساعة كاملة حتى عمق واحد متر.
  • البطارية: يأتي الهاتف مع بطارية من نوع ليثيوم أيون، بسعة 2716 مللي أمبير وهي غير قابلة للإزالة، كما أنها تدعم خاصية الشحن السريع.
  • السعر: يأتي هاتف  iPhone X بسعر يبدأ من 999 دولار أمريكي، أي بما يعادل 17650 جنيه مصري، 3750 ريال سعودي، 3690 درهم إماراتي.

 

  • أسعار الهواتف الذكية في المقال هي الأسعار المدرجة في المتاجر وقت نشر المقال، الأسعار متغيرة صعودًا وهبوطًا وفقًا لحركة الأسواق.
  • نظام التشغيل الذي تم ذكره على أنه آخر الأنظمة التي يقبل الهاتف التحديث لها، هو النظام المذكور على الموقع الرسمي لشركة الهاتف في الوقت الذي تم كتابة المقالة فيه، وبعض الهواتف قد تقبل الترقي لإصدارات أحدث من أنظمة التشغيل.

التعليقات



    كن اول من يضع تعليق !