ماركات الموبايل

كيف تحمي هاتفك الذكي من الاختراق والتلصص

التصنيف : مقالات

عدد المشاهدات : 367

نلاحظ مؤخرا انتشار ظاهرة الأختراق والتلصص على الهواتف الذكية. هذه الظاهرة التي تحدث إما بهدف التلصص ومعرفة أسرار الأخرين بدافع الفضول. أو حتى من خلال الرغبة في سرقة المعلومات الحساسة والقيمة من الهواتف الذكية مثل سرقة معلومات الكريدت كارد أو التلصص على الحسابات البنكية الخاصة بالأشخاص الذين تم أختراق هواتفهم الذكية. بالإضافة للعديد من الفوائد الأخرى التي تعود على هؤلاء المتلصصين على الهواتف الذكية وأجهزة التابلت الخاصة بالضحايا.

ونناقش من خلال هذا التقرير مجموعة من الحيل والوسائل الذكية والبرامج التي يمكن من خلالها حماية الهواتف الذكية من الأختراق والتلصص. وسنتعلم أولا ما هو الأختراق وكيف يحدث ويتم. ومن ثم نتعلم سويا كيفية مواجهة هذه الظاهرة حتى لا نتحول الى أرقام جديدة على قائمة الأرقام التي تصدر من المؤسسات البحثية التي تتناول عالم الهواتف الذكية والتي تؤكد زيادة نسبة تعرض الهواتف الذكية من أنظمة Android أو IOS على حد سواء. على الرغم من زيادة نسبة الأمان في هواتف أبل والعاملة بنظام التشغيل IOS والتي تعتبر أكثر أمانا وأقل عرضة للتعرض للتجسس.

وفي البداية يجب أن نعرف بشكل صحيح ما هو اختراق الهواتف الذكية وكيف يتم حتى نستطيع مواجته بشكل صحيح.

ما هو اختراق الهواتف الذكية؟

أحدث وأهم أخبار الموبايلات

إختراق الهواتف الذكية يعني القدرة على الوصول الى الهاتف الذكي. ومعرفة الملفات والبيانات التي يتم تخزينها على الهاتف. ومعرفة الرسائل المتداولة وبيانات مواقع التواصل الأجتماعي وكلمات المرور وحسابات الدخول على البريد  الإلكتروني وكافة البيانات التي يتم تخزينها على الهاتف الجوال. ويتم ذلك الدخول بواسطة شخص أو مجموعة من الأشخاص لا يملكون الحق في الوصول الى البيانات المخزنة على الهاتف.

وينقسم اختراق الهاتف الى نوعين. الأول هو الأختراق الذي يتم من خلال أشخاص من خارج المنظومة التي يعيش فيها صاحب الهاتف. مثل الاشخاص الذين يتلصصون على الهواتف الذكية عن طريق الأنترنت أو في مراكز الصيانة غير المعتمدة والغير تابعة لمراكز الصيانة والبيع المعتمدة.

أما الإسلوب الثاني في الإختراق ويتبع أختراق الهاتف من خلال أشخاص لا تملك حق الوصول للهاتف لكن تحاول اختراق الهاتف من خلال الاحتكاك مع صاحب الهاتف بشكل مباشر مثل الاقارب أو الاصدقاء أو حتى زملاء العمل. والذين يملكون الخبرة والكفاءة لمحاولة اختراق الهواتف الذكية والتلصص على البيانات والصور والرسائل التي يتم تخزينها على الهاتف الذكي.

لكن لعل السؤال الأهم الذي يجب أن نطرحه هو: كيف يحدث الأختراق والتلصص؟ وكيف يستطيع أشخاص لا يملكون القدرة على الوصول للهاتف الذكي من الوصول له ومعرفة البيانات السرية التي يتم تخزينها عليه وامكانية استغلالها بشكل غير صحيح أو غير متفق مع مصلحة صاحب الهاتف الأصلي.

كيف يحدث الأختراق والتلصص

بعد ظهور هواتف جديدة في السوق المصري تعرف على أسعار أبرز هواتف الفئة المتوسطة

ويحدث الأختراق بعدة طرق. أولها وأسلها هي محاولة استنتاج أو ملاحظة صاحب الهاتف وهو يكتب كلمة المرور الخاصة بالهاتف. ويتم هذا الأمر في الغالب من أشخاص مخالطين لصاحب الهاتف الذكي أو متعاملين معه في الحياة اليومية مثل زملاء العمل أو المقيمين معه في نفس المنزل أو حتى الأقارب والأصدقاء كثيرين الإحتكاك بصاحب الهاتف الذكي.

أما الطريقة الثانية فتتم من خلال زرع برامج داخل الهاتف الذكي من خلال تحميل البرامج على الهاتف الذكي والتي تقوم بالتقاط كل ما يقوم المستخدم بكتابته على الهاتف – ومن بينها كلمات المرور الخاصة به- ومن هنا يمكن الدخول على الهاتف الذكي وسرقة البيانات التي يتم تخزينها عليه.

أما الطريقة الثالثة فتتم من خلال الانترنت حيث تقوم بعض البرامج الخبيثة بالتجسس على الهاتف الذكي عن بعد دون الحاجة لفتح الهاتف نفسه بشكل فعلي. وتقوم هذه البرامج بالتلصص على البيانات المخزنة على الهاتف وسرقتها ومن ثم اعادة ارسالها من جديد الى أطراف أخرى أو أستغلال البيانات التي تمت سرقتها من الهاتف الذكي لاختراق الحسابات البنكية ومعرفة كلمة السر الخاصة ببطاقات الكريدت كارد والبطاقات الإئتمانية وباقي البيانات المالية التي يمكن من خلالها سرقة أو ابتزاز صاحب الهاتف الذكي.

والأن بعد أن عرفنا كيف يمكن يحدث الأختراق وما هي الأنواع المختلفة لاختراق الهواتف الذكية. يحب أن نتعلم كيف يمكن مكافحة الإختراق.

كيف يمكن مكافة الأختراق من إعدادات الهاتف

آخر وأحدث وأهم أخبار الموبايلات للأسبوع الثالث من شهر يونيو 2018

في البداية يجب أن تتم مكافحة أختراق الهاتف الذكي والتلصص عليه من خلال  اعدادات الهاتف الذكي نفسه. حيث لا يحتاج معظم المستخدمين الى تثبيت برامج مختلفة من مصادر أخرى. لكن يجب مكافحة الأختراق من خلال اعدادات الهاتف نفسه. حيث توفر معظم الهواتف الذكية العديد من الخيارات المميزة من أجل مكافحة الأختراق والحفاظ على الخصوصية الخاصة بالمستخدمين. حيث تتنافس الشركات من أجل زيادة معدلات الخصوصية والحماية على الهواتف الذكية وحمايتها من الإختراق.

وفي البداية يجب تعيين كلمة سر قوية على الهاتف الذكي. ويجب أن تتكون كلمة السر من خليط من الحروف الكبيرة Capital والحروف العادية. بالإضافة للرموز الخاصة مثل ! @ # % ^ & * وغيرها من الرموز التي تجعل استنتاج كلمة السر من أصعب الأمور.

أيضا يجب استخدام بصمة الاصابع او بصمة الوجه كإضافة لتأمين الهاتف بشكل أقوى. ايضا يجب الحذر عند استخدام الهاتف الذكي في الدخول على الأنترنت من خلال شبكات الواي فاي المفتوحة أو الغير مؤمنة. مثل شبكات الواي فاي التي تكون موجودة في الأنترنت كافيه أو الكافيهات المنتشرة. والتي يمكن من خلال الكثير منها سرقة البيانات الخاصة بالهواتف الذكية.

أيضا يجب تفعيل الخصائص التي تكون في أقسام Notifications في الهاتف الذكي والتي تظهر الرسائل التي ترد للهاتف على شاشة الهاتف وهو مغلق. حيث يتم استغلال هذه الخاصية في معرفة محتوى الرسائل الهامة (مثل رسائل أكواد تعيين كلمة المرور الخاصة بالحسابات المختلفة) بمجرد النظر. وهو الأمر الذي يجب إغلاقة من أجل الأستمتاع بمستوى أعلى من الخصوصية والأمان.

كيف يمكن مكافحة الأختراق باستخدام البرامج والتطبيقات

 

ولا يتوقف الأمر عند مكافحة اختراق الهواتف الذكية من خلال الاعدادات فحسب. بل يمكن استخدام العديد من البرامج والتطبيقات التي يتم تنزيلها على الهواتف الذكية خصيصا من أجل زيادة التأمين ومنع العديد من محاولات الأختراق.

وبشكل عام يجب على مستخدمي الهواتف الذكية العاملة بنظام أندرويد أن يقوموا بتنزيل برامج مكافحة التجسس والأختراق ومكافح الفيروسات. وتوجد العديد من التطبيقات المجانية التي تقدم هذه الخدمة. لكن أيضا من المحبذ التفكير في دفع مبلغ اضافي من المال من أجل شراء البرامج مدفوعة الأجر التي توفر مستويات أعلى وإضافية من الحماية.

أيضا يجب تنزيل برامج الجدار الناري Firewall والتي تقدم مستوى عالي من الأمان والحماية من خلال فلترة أتصال الأنترنت ومعرفة البرامج والتطبيقات التي تحاول الوصول الى الأنترنت بشكل غير شرعي. حيث تقوم العديد من البرامج والتطبيقات الخبيثة بمجاولة الدخول الى شبكة الانترنت بدون علم المستخدم من أجل تسريب البيانات الهامة والسرية التي تكون مخزنة على الهاتف الذكي الخاصه به. ومن هنا يمكن لهذه البرامج القيام بمنع الدخول على الأنترنت لهذه البرامج والحفاظ على البيانات السرية المخزنة على الهواتف الذكية وتأمينها بشكل كامل ضد اي محاولة اختراق.

التعليقات



    كن اول من يضع تعليق !