ماركات الموبايل

المراجعة الكاملة لهاتف Sony المنتمي للفئة المتوسطة Sony Xperia XA1 Ultra

التصنيف : مقالات

عدد المشاهدات : 1219

يمثل هاتف Sony Xperia XA1 Ultra دليلًا واضحًا على مدى ارتباط شركة Sony الوثيق بالهواتف الذكية الكبير “فابليت”. فدائمًا ما يدل اقتران كلمتي Xperia وUltra على اهتمام الشركة العملاقة بهذا النوع من الهواتف الذي كان نادرًا فيما مضى، معتادًا وشائعًا حاليًا.

المراجعة الكاملة لهاتف Sony المنتمي للفئة المتوسطة Sony Xperia XA1 Ultra

كما أسلفنا يقدم هاتف Sony Xperia XA1 Ultra الذي طرح في مايو من عام 2017، دليلًا قويًا على النتيجة الواضحة في الفقرة السابقة، ويقدم أيضًا دليلًا على مدى ارتباط Sony بتقاليدها التي تغيرت فيما بعد طرح هذا الهاتف من خلال طرحها لهاتف Sony Xperia XZ2 بإصداريه والهاتف الذي تبعهما Sony Xperia XZ2 Premium. ولكن قبل طرح هذه الهواتف وربما في غيرهم من الهواتف القادمة المنتمية لفئات أخرى، يبدو أن Sony تتمسك بتقاليدها الواضحة في هاتف Sony Xperia XA1 Ultra الذي طرح بمعدل شاشة عادي وحواف غليظة في الوقت الذي اتجهت فيه أغلب الشركات الأخرى للانتقال إلى التصميمات الثورية الجديدة حينها الشائعة حاليًا.

اليوم ومن خلال هذا المقال، نعيد اكتشاف هاتف Sony Xperia XA1 Ultra مرة أخرى من خلال مراجعة كاملة ستحاول في النهاية لتحديد مكانة الهاتف من بين الهواتف المتوفرة حاليًا والمنتمية للفئة ذاتها. وسنبدأ مراجعتنا هذه باستعراض مفصل مواصفات الهاتف.

مواصفات هاتف Sony Xperia XA1 Ultra

المراجعة الكاملة لهاتف Sony المنتمي للفئة المتوسطة Sony Xperia XA1 Ultra

  • الأبعاد: 8.1 × 79 × 165 مم بوزن 188 جرام
  • البناء والصناعة: جوانب من المعدن وجسم بلاستيكي
  • شريحة الاتصال: بإصدارين فردي وثنائي الشريحة
  • الشاشة: قطر 6.0 بوصة بمعدل 16:9 تحتل حوالي 76.1 بالمائة من مساحة الهاتف الأمامية
  • جودة العرض: 1920 × 1080 بيكسل بكثافة 367 بيكسل لكل بوصة
  • شرائح الشاشة: IPS LCD
  • حماية الشاشة: زجاج كورنينج جوريلا الإصدار الرابع
  • المعالج المركزي: معالج MediaTek Helio P20 ثماني النواة بسرعة 2.3 جيجا هيرتز لأربع أنوية و1.6 لأربع أنوية
  • شرائح المعالج: Cortex-A53
  • معالج الرسوميات: Mali-T880MP2
  • الذاكرة العشوائية: 4 جيجابايت رام
  • الذاكرة الداخلية: 32/64 جيجابايت قابلة للزيادة حتى 256 جيجابايت عبر بطاقات الذاكرة الخارجية
  • نظام التشغيل: أندرويد 7.0 نوجات قابل للترقية إلى أندرويد 8.0 أوريو
  • الكاميرا الخلفية: أحادية العدسات بقوة 23 ميجا بيكسل وفتحة مستشعر f/2.0
  • تقنيات الكاميرا الخلفية: التركيز التلقائي باللمس – التركيز التلقائي بتحديد الوجه والابتسامة – وضع بانوراما – تقنية HDR
  • جودة تصوير فيديو الكاميرا الخلفية: جودة 1080p بمعدل 30 إطار في الثانية بتقنية HDR وتسجيل صوت ستيريو
  • إضاءة فلاش الكاميرا الخلفية: ليد فردي
  • الكاميرا الأمامية: بقوة 16 ميجا بيكسل وفتحة مستشعر f/2.0
  • تقنيات الكاميرا الأمامية: مثبت صورة بصري – تركيز تلقائي
  • جودة تصوير فيديو الكاميرا الأمامية: جودة 1080p
  • إضاءة فلاش الكاميرا الأمامية: ليد فردي
  • المستشعرات: التسارع – التقارب – البوصلة
  • البطارية: غير قابلة للإزالة سعة 2700 ميللي أمبير قابلة للشحن السريع طبقًا لتقنية Pump Express Plus 2.0

مراجعة هاتف Sony Xperia XA1 Ultra

تصميم هاتف Sony Xperia XA1 Ultra

منذ أن طُرحت هواتف Samsung Galaxy S8 وLG G6 العام الماضي، تغير وجه الهواتف الذكية ولم يعد من الممكن عودته إلى السابق مرة أخرى، ونعني تغير وجه الهواتف هنا حرفيًا. حيث أن تلك الهواتف هي التي بدأت صيحة معدل الشاشة الكاملة 18:9 الذي أضاف للهواتف الذكية انسيابية وتصميم عصري، أصبح من الغريب حاليًا أن نرى غيره بعد أن كان غريبًا أن نراه. ومع هذه الصيحة راعت الشركات المصنعة للهواتف الذكية أيضًا أن تضيف انسيابية أخرى بتصميم هواتفها بحواف وأركان دائرية.

لا يمكن تطبيق هذه الصيحات على هاتف Sony Xperia XA1 Ultra الذي احتفظ بمعدل 16:9 الاعتيادي لشاشته الضخمة التي يبلغ قطرها 6 بوصات، كما احتفظ أيضًا بالأركان الحادة التي تُعطي للهاتف شكل مستطيل واضح المعالم والأركان. ومع تقليل الحواف الجانبية للشاشة، بقيت الحواف العلوية والسفلية كبيرة إلى حد ملحوظ للغاية، كعادة هواتف Sony في أغلبها.

المراجعة الكاملة لهاتف Sony المنتمي للفئة المتوسطة Sony Xperia XA1 Ultra

على الرغم من الأبعاد الكبيرة الواضحة للهاتف، إلا أن استخدامه باليد الواحدة ليس صعبًا على الإطلاق وبشكل مفاجئ وعلى عكس المتوقع. فقد تحتاج إلى بعض اللفتات الصعبة أحيانًا ولكن في المجمل لا يمثل الهاتف صعوبة في استخدامه، كما يتميز بثبات واضح في اليد.

عملت Sony على طلاء ظهر الهاتف البلاستيكي بطلاء من الألومنيوم، وهو ما يضيف إلى الهاتف لمحة بسيطة من الهواتف الرائدة من حيث التصميم، الملمس، وقوة التحمل أيضًا. ويتسم ظهر الهاتف ببساطة واضحة في تصميمه، حيث تقع الكاميرا المفردة أعلى يسار الهاتف وأسفلها تقع إضاءة فلاش ليد. أما في المنتصف فتظهر كلمة Xperia واضحة لا يجاورها شيء آخر من أي من الجهات.

من الأمام ومع وجود حواف كبيرة أعلى وأسفل الشاشة، توجد مساحة أكثر من كافية لوجود سماعة المكالمات، الكاميرا الأمامية، إضاءة فلاش الكاميرا الأمامية والمستشعرات أيضًا. على يمين الهاتف يقع زر الطاقة الذي لا يعمل كماسح للبصمة، أزرار التحكم في الصوت، وزر لالتقاط الصور أيضًا. على عكس يسار الهاتف الخالي تمامًا إلا من منافذ إدخال بطاقات الاتصال. أما في الأعلى فيقع منفذ 3.5 مم لشبك السماعات، وبالأسفل يقع منفذ USB-C ومكبر الصوت الرئيسي.

في المجمل، قد يكون الهاتف رائعًا للغاية لو كان قد تم طرحه في عام 2015 مثلًا، ولكن في العصر الذي ظهرت فيه هواتف متوسطة بتصميمات رائعة مثل Honor 7X وLG Q6، يبدو الهاتف قديمًا بلا شك. ولكن عشاق هواتف Sony لديهم عوامل وعناصر مختلفة عن الشكل يعتمدون عليها في تقييم هواتف شركتهم المفضلة.

الشاشة

بالنسبة لشاشة مصنوعة من شرائح IPS، تتمتع شاشة هاتف Sony Xperia XA1 Ultra بسطوع متميز ووضوح رائع حتى خلال الاستخدام في ضوء الشمس المباشر. كما تتميز بقدرة رائعة على إنتاج الألوان المتسمة بالوضوح والتباين الرائعين. ومن خلال إعدادات الشاشة التي يمكن التعديل عليها، يمكن التحكم في مدى سطوع وتباين الألوان بالشكل الذي يفضله المستخدم. وهو ما يجعل شاشة الهاتف أكثر من كافية وممتعة للغاية عند مشاهدة الأفلام وممارسة الألعاب.

المراجعة الكاملة لهاتف Sony المنتمي للفئة المتوسطة Sony Xperia XA1 Ultra

الأداء

يشبه معالج MediaTek Helio P20 الي يعتمد عليه هاتف Sony Xperia XA1 Ultra معالج كوالكوم سنابدراجون 625 من حيث القوة واستهلاك طاقة الهاتف، وهما عنصرين أعطيا المعالجين سمعة متميزة بين المعالجات متوسطة الفئة.

من حيث الأداء اليومي المعتاد، قدم الهاتف نتائج مرضية للغاية على مستوى المهام الاعتيادية إلى المهام الثقيلة نسبيًا، والأهم هو أن الهاتف لم يسجل أي ارتفاع يذكر في درجة حرارته وهو أحد العناصر الهامة للغاية في اختيار الهواتف الذكية، وأحد نقط قوة المعالج الذي يعتمد عليه الهاتف.

فيما يتعلق بالاختبارات والأرقام، حقق هاتف Sony Xperia XA1 Ultra في اختبار Geekbench للنواة الواحدة للمعالج 832 نقطة، بينما حقق في اختبار الأنوية المتعددة 3724. وهي أرقام مقبولة ولكنها غير قادرة على المنافسة بقوة في حالة المقارنة ببعض الهواتف الأخرى المنتمية للفئة السعرية ذاتها مثل هاتف Oneplus 5T الذي حقق نتائج أكثر تميزًا في الاختبارات ذاتها.

الكاميرا

على الرغم من أن Sony تقوم بصناعة مختلف فئات الكاميرات، وعلى الرغم من أن مستشعراتها تغزو عدد كبير من كاميرات الهواتف الذكية، إلا أن هواتفها لم تحتل مراكز متقدمة في عالم التصوير عبر الهواتف الذكية على الإطلاق، فهل تنطبق هذه القاعدة على هاتف Sony Xperia XA1 Ultra أيضًا؟

يمكن إطلاق الكاميرا عبر الزر المخصص على يمين الهاتف، وهو الزر نفسه الذي يسمح بالتقاط الصور بعد ذلك. وبمجرد الضغط على الزر يظهر تطبيق الكاميرا المحدد مسبقًا على وضع أوتوماتيكي بالكامل لا يتيح تدخل المستخدم إلا من خلال التصوير فقط. وبالسحب للأعلى يتحول التطبيق إلى وضع تصوير الفيديو، بالسحب إلى الأسفل يتحول إلى وضع يدوي محدود الإمكانيات للغاية. ولكن الوضع الأوتوماتيكي الافتراضي قادر على استغلال كافة طاقة المستشعر الذي تبلغ قوته 23 ميجا بيكسل.

ويتسم التطبيق بالسرعة الواضحة من حيث الفتح ومن حيث التقاط الصورة أيضًا. ولكن يعيبه مثلًا أن وضع بانوراما لا يمكن الوصول إليه إلا من خلال تطبيق مستقل قائم بذاته، كما أن التحكم في تقنية HDR يحتاج إلى الدخول إلى إعدادات الكاميرا، وهو ما لا يساعد في حالة الرغبة في التقاط صورة سريعة.

المراجعة الكاملة لهاتف Sony المنتمي للفئة المتوسطة Sony Xperia XA1 Ultra

أما فيما يتعلق بالصور ذاتها، فكاميرا الهاتف قادرة على التقاط صور رائعة في المجمل، بألوان واضحة متميزة وتفاصيل دقيقة واضحة، وهو ما يختلف قليلًا عند مشاهدة الصورة بكامل حجمها حيث تظهر الضوضاء التي حافظت Sony على وجودها من أجل الحفاظ على التفاصيل وهو ما قد يتفق أو يختلف معه هواة التصوير بالهواتف الذكية.

أما كاميرا السيلفي التي تبلغ قوتها 16 ميجا بيكسل فتتسم أيضًا بقدرة على إنتاج صور متميزة في المجمل، وبفضل إضاءة فلاش ليد الأمامية يمكن للهاتف التقاط صور جيدة إلى حد كبير في ظروف الإضاءة الضعيفة. كما تتمتع الكاميرا الأمامية بقوة تقنية HDR الواضحة بشكل جلي.

البطارية

كان من المتوقع أن يتضمن هاتف بهذه الشاشة الضخمة والحواف الواضحة بطارية قوية من حيث السعة. ولكن وعلى العكس من ذلك اختارت Sony وضع بطارية تبلغ سعتها 2700 ميللي أمبير، وهي البطارية ذاتها التي يمكن أن توضع في هواتف أنحف وأخف من هاتف Sony Xperia XA1 Ultra بحوالي 20 بالمائة.

المراجعة الكاملة لهاتف Sony المنتمي للفئة المتوسطة Sony Xperia XA1 Ultra

الغريب في الأمر أن أداء بطارية الهاتف لم يكن سيئًا إلى الحد المتوقع. ويعود الفضل في هذا إلى شريحة المعالج الموفرة للطاقة وأيضًا بعض التعديلات التي أضيفت على نظام التشغيل والتي من شأنها أيضًا الحفاظ على طاقة الهاتف. وقد كشفت التجربة العملية أن الهاتف قادر على البقاء منذ الصبح الباكر وحتى نهاية اليوم دون الحاجة لإعادة شحنه، بل يمكن في بعض الأحيان أن تبقى فيه القليل من الطاقة عند انتهاء اليوم. ولا ننسى أن الهاتف يتمتع بإمكانية الشحن السريع التي تضيف قوة إلى مدى عملية استخدام الهاتف.

السعر والإتاحة

لا يتعدى سعر الهاتف 300 دولار أمريكي في الأسواق العالمية التي لم يعد متاحًا فيها بكثرة وكثافة طرحه للمرة الأولى منتصف العام الماضي. بينما لا يزال الهاتف متاحًا في السوق المصرية بوفرة، ويبلغ سعر هاتف Sony Xperia XA1 Ultra في السوق المصرية حوالي 5650 جنيه مصري لإصدار الذاكرة الداخلية 32 جيجابايت، ويمكنكم التعرف على أفضل عروض أسعاره من خلال موقع Yaoota.

المراجعة الكاملة لهاتف Sony المنتمي للفئة المتوسطة Sony Xperia XA1 Ultra

الخلاصة

قد لا يتمتع هاتف Sony Xperia XA1 Ultra بالتصميم المثالي المواكب للهواتف الحديثة الرائدة ومتوسطة الفئة، ولكنه بالتأكيد يتمتع بصلابة وقوة أداء هواتف Sony المعتادة. وإن كانت فئته السعرية تشمل عدد من الهواتف القوية الأخرى والتي قد تكون أفضل من حيث التصميم والحداثة، إلا أن علامة Sony كافية لإعطاء أي هاتف القدرة على المنافسة القوية في أي فئة كانت.

ملحوظة:

  • نظام التشغيل الذي تم ذكره على أنه آخر الأنظمة التي تقبل بها الهواتف الذكية الواردة في المقال، هو النظام المذكور على الموقع الرسمي للشركة في الوقت الذي تم كتابة المقالة فيه، وبعض الهواتف الذكية قد تقبل الترقي للإصدارات الأحدث من أنظمة التشغيل.
  • أسعار الهواتف الذكية الواردة في هذا المقال هي الأسعار المدرجة في المتاجر وقت نشر المقال، والأسعار متغيرة صعودًا وهبوطًا وفقًا لحركة الأسواق.

التعليقات



    كن اول من يضع تعليق !