ماركات الموبايل

الأخبار التقنية خلال اسبوع.. تعرفوا على أحدث التطورات

التصنيف : مقالات

عدد المشاهدات : 177

تعرفوا على أهم الأحداث التقنية خلال اسبوع من خلال تقريرنا التفصيلي عن هذه الأخبار. ونبدأها مع الذكاء الاصطناعي على الهواتف المحمولة…

تحديث هام لـ تطبيق ChatGPT

  • قبل أكثر من عام، أصدرت OpenAI تطبيق ChatGPT لأجهزة iPhone، ومنذ ذلك الحين تعمل على إطلاق التحديثات لتحسين تجربة المستخدم. ومع ذلك، فإن التحديث الأخير يختلف حيث يتيح الآن استخدام التطبيق في الخلفية والتحدث إلى ChatGPT أثناء تشغيل تطبيقات أخرى
  • يمكنك الآن من خلال تطبيق ChatGPT على iPhone الدردشة مع ChatGPT أثناء استخدام تطبيقات أخرى. هذا التحديث يجعل ChatGPT أقرب إلى أن يكون المساعد الرقمي المفضل لديك على هاتفك.
  • تكون ميزة تعدد المهام الجديدة في ChatGPT معطلة بشكل افتراضي، لذا ستحتاج إلى تفعيلها يدويًا. إليك الطريقة:
  • تأكد من تحديث تطبيق ChatGPT إلى أحدث إصدار.
  • افتح إعدادات التطبيق بالنقر على اسمك في أسفل الشريط الجانبي.
  • مرر لأسفل وقم بتفعيل خيار المحادثات في الخلفية.
  • عند تفعيل المحادثات الخلفية، يمكنك بدء محادثة صوتية مع ChatGPT، ثم الخروج من التطبيق والاستمرار في الحديث، مما يجعله يعمل كمساعد مشابه لـ Siri.
  • بالحديث عن Siri، نحن على بُعد أيام قليلة من إعلان Apple عن شراكة رسمية مع OpenAI لجلب الذكاء الاصطناعي المشابه لـ ChatGPT إلى iOS 18، وربما ظهور Siri الجديد والمحسّن لأول مرة.
  • إذا أصبح Siri مع تكامل ChatGPT الخيار المفضل لمستخدمي Apple، فقد يؤدي ذلك إلى تقليل استخدام تطبيق ChatGPT المستقل، خاصة في المهام الأقل تعقيدًا. لذا، قد تقدم OpenAI ميزات حصرية لتطبيق ChatGPT، أو تستفيد من قاعدة مستخدمي Apple الواسعة لتحسين ChatGPT بشكل أكبر. من الممكن أيضًا أن Apple قد قدمت صفقة مغرية لـ OpenAI بحيث لا تستطيع شركة الذكاء الاصطناعي مقاومة العرض المقدم من عملاق التكنولوجيا.

أبل تلتزم بتقديم دعم فني لهواتفها حتى ٥ سنوات

  • أعلنت شركة Apple عن التزامها بتقديم تحديثات أمان لأجهزة iPhone لمدة لا تقل عن خمس سنوات من تاريخ إطلاق الجهاز، استجابة لمتطلب قانوني جديد في المملكة المتحدة
  • في وقت سابق من هذا العام، أصدرت المملكة المتحدة لوائح جديدة تخص أمن المنتجات والبنية التحتية للاتصالات (PSTI)، التي تفرض على الشركات التي تبيع منتجات متصلة بالإنترنت في البلاد الالتزام بمعايير أمان محددة.
  • واحدة من متطلبات PSTI هي أن تحدد الشركات فترة الدعم، وهي المدة الدنيا التي سيتم فيها توفير التحديثات الأمنية بعد البيع. يُعرف “التحديث الأمني” بموجب هذه اللوائح على أنه “تحديث للبرمجيات يحمي أو يعزز أمان المنتج، بما في ذلك تحديثات لمعالجة المشكلات الأمنية المكتشفة من قبل الشركة المصنعة أو المبلغ عنها”.
  • تلبيةً لهذه اللوائح، قدمت شركة Apple مستندًا تنظيميًا عامًا لجهاز iPhone 15 Pro Max. ويبين ملف PSTI أن “فترة الدعم المحددة” للجهاز هي “لا تقل عن خمس سنوات من تاريخ التوريد الأول”، وقد تم تسجيل “تاريخ التوريد الأول” على أنه “22 سبتمبر 2023″، وهو يوم إطلاق سلسلة iPhone 15.
  • على عكس سامسونج وجوجل، لا تفصح Apple عادةً بشكل واضح عن دعمها للبرامج القديمة لأجهزة iPhone، لذا فإن فترة الخمس سنوات الدنيا تعتبر أخبارًا جيدة لمستخدمي Apple الذين يحتفظون بأجهزتهم لفترات طويلة. على سبيل المثال، تضمن Google سبع سنوات من التحديثات الأمنية وتحديثات نظام التشغيل Android لأجهزتها، مما يفوق تعهد Apple بسنتين.
  • لكن عادةً ما تقدم Apple تحديثات أمنية للأجهزة القديمة لفترة أطول من الخمس سنوات المذكورة. على سبيل المثال، في مارس الماضي، أصدرت Apple تحديثًا أمنيًا لطرازات iPhone 6s التي تم إطلاقها في سبتمبر 2015، أي قبل تسع سنوات.
  • وبالعودة إلى نوفمبر 2020، أصدرت Apple تحديثًا لمعالجة مشكلات أمنية رئيسية لجهاز iPhone 5S الذي صدر في عام 2013، أي بعد سبع سنوات من إطلاقه. بمعنى آخر، بالرغم من تحديد فترة الخمس سنوات كحد أدنى الآن، يمكن لمستخدمي iPhone أن يطمئنوا إلى أن Apple لديها سجل حافل في دعم الأجهزة القديمة لفترة طويلة.

هجوم يستهدف حجوزات الفنادق ببرمجيات خبيثة

  • كشف مركز الأبحاث الروسي “كاسبرسكي” عن مخطط احتيالي جديد يستهدف أصحاب الفنادق وموظفيها، حيث يحاول المحتالون سرقة بيانات الاعتماد أو إصابة أجهزة الكمبيوتر ببرمجيات ضارة. تتنكر رسائل البريد الإلكتروني الاحتيالية كرسائل من نزلاء سابقين أو محتملين، مستغلين تركيز قطاع الضيافة على خدمة العملاء للإيقاع بالضحايا.
  • تتظاهر هذه الرسائل المخادعة بأنها استفسارات أو شكاوى حقيقية مرسلة من الضيوف إلى عناوين البريد الإلكتروني العامة للفندق، أو تظهر كطلبات عاجلة من مواقع الحجوزات للتعامل مع تعليقات النزلاء، ولكنها في الواقع تأتي من مهاجمين يسعون لخداع موظفي الفندق للكشف عن بيانات الاعتماد أو نشر البرمجيات الخبيثة.
  • يقوم المحتالون بصياغة رسائل البريد الإلكتروني بطرق تبدو مقنعة، مما يجعلها تبدو كطلبات أو شكاوى حقيقية يجب التعامل معها من قبل موظفي الفندق.
  • يميل الموظفون إلى الرد على هذه الرسائل بسرعة للحفاظ على سمعة الفندق، مما يزيد من احتمال الوقوع في الفخ، حيث يقودهم ذلك إلى النقر على الروابط الخبيثة أو فتح المرفقات الضارة.
  • ويستخدم المهاجمون نفس خدمات البريد الإلكتروني المجانية التي يستخدمها الضيوف عادة، مثل Gmail، لإرسال رسائلهم الاحتيالية، مما يصعب على موظفي الفندق التمييز بين الرسائل المشروعة والاحتيالية.
  • تنقسم رسائل البريد الإلكتروني الاحتيالية إلى نوعين: الأولى تشمل شكاوى من الضيوف السابقين، تصف تجارب سلبية مثل سلوك الموظفين السيء أو نظافة الغرف، وغالباً ما تحتوي على صور أو مقاطع فيديو مرفقة لإغراء الموظفين بالنقر على الروابط أو فتح المرفقات الضارة. النوع الثاني يتنكر كاستفسارات من الضيوف المحتملين حول المرافق أو الأسعار أو توفر الغرف أو طلبات المساعدة في تخطيط الرحلة، بهدف جمع بيانات الاعتماد لاستخدامها في هجمات مستقبلية أو بيعها في منتديات الشبكة المظلمة.
  • شرحت آنا لازاريتشيفا، محللة البريد العشوائي في كاسبرسكي، قائلة: “يستغل المهاجمون نقاط الضعف في الأعمال لتحقيق أهدافهم. وفي قطاع الضيافة، يستغلون التفاني في خدمة العملاء من قبل موظفي الفنادق، حيث يشوشون على التزام الموظفين بحل مشكلات الضيوف بسرعة عبر تزييف الاستفسارات أو الشكاوى، مما يزيد من احتمال الوقوع ضحية لهذه المخططات الاحتيالية.
  • للحماية من هذه الهجمات، ينبغي على الشركات تضمين أنظمة فلترة قوية للبريد الإلكتروني، وتقديم تدريب منتظم للموظفين حول كيفية التعرف على المحاولات الخبيثة، وإنشاء بروتوكولات للتحقق من صحة الطلبات العاجلة قبل الاستجابة.

عطل في تطبيق الطقس في هواتف iPhone

  • تعرض تطبيق الطقس من شركة Apple لعطل أثار شكاوى العديد من مستخدمي iPhone، حيث لم يتمكنوا من رؤية توقعات الطقس. امتلأت منصة الوسائط الاجتماعية X بتعليقات المستخدمين الذين يعبرون عن استيائهم من هذا الخلل.

     

  • وفقًا لموقع “ديلي ميل” البريطاني، يبدو أن المشكلة عالمية، إذ تأثر بها مستخدمون من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وأجزاء من أوروبا. عند فتح التطبيق، تظهر شاشة فارغة تحتوي فقط على الموقع بدلاً من عرض التوقعات الفورية.

     

  • تم الإبلاغ عن المشكلة لأول مرة بواسطة منتديات ومواقع متخصصة في التكنولوجيا، وتظهر صفحة خدمة Apple أن خدمة “الطقس” تواجه مشكلات. وأوضح الموقع أن “جميع المستخدمين متأثرون”، وعلى الرغم من أن المستخدمين يمكنهم تصفح الويب للحصول على توقعات الطقس في مناطقهم، إلا أن التطبيق يأتي محملاً مسبقًا على أجهزة iPhone، مما يجعله الخيار المفضل للكثيرين.

     

  • كتب أحد المستخدمين على X، “لحسن الحظ، لا أعتمد على هذا التطبيق كمصدر وحيد للطقس، بفضل وجود خمسة تطبيقات طقس أخرى على هاتفي، فأنا بخير”.

     

  • كما وجد بعض المستخدمين أن التطبيق لا يعمل على ساعة Apple Watch الخاصة بهم، حيث يظهر فراغ في المكان الذي يجب أن تكون فيه درجات الحرارة عادةً.

ملاحظات

  • نظام التشغيل الذي تم ذكره على أنه آخر الأنظمة التي تقبل بها الهواتف الذكية الواردة في المقال، هو النظام المذكور على الموقع الرسمي للشركة في الوقت الذي تم كتابة المقالة فيه، وبعض الهواتف الذكية قد تقبل الترقي للإصدارات الأحدث من أنظمة التشغيل.
  • أسعار الهواتف الذكية الواردة في هذا المقال هي الأسعار المدرجة في المتاجر وقت نشر المقال، والأسعار متغيرة صعودًا وهبوطًا وفقًا لحركة الأسواق

 

التعليقات



    كن اول من يضع تعليق !

تابعونا على الفيس بوك