ماركات الموبايل

انفينكس تفعلها.. تسريبات عن شاحن بقوة ١٦٠ وات

التصنيف : اخر الاخبار

عدد المشاهدات : 230

تلعب البطارية باستمرار دورا هاما في دورة حياة اي هاتف ذكي. ليس فقط سعتها. لكن الفترة الزمنية التي تحتاجها البطارية للوصول لمعدل شحن جيد. الأمر الذي تفهمه شركة انفينكس عملاق الهواتف الذكية جيدا، وتلعب عليه بمهارة. لتقديم أعلى سعة للبطارية مع أعلى سرعة للشحن. وهذا ما يظهر بوضوح من اعلان بعض التسريبات التي تؤكد سعي انفينكس الاعلان عن شاحن جديد بقوة 160 وات.

وبينما تقدم شركات المنافسين، بحجم شاومي مثلا شواحن تصل قوتها الى 65 و 67 وات من وان بلس مثلا، فان شاحن بقوة 160 وات قادر على تغيير قوانين اللعبة بشكل حاسم وقوي. لكن هل يكفي هذا الأمر لسحب البساط من تحت المنافسين وتوجيههم لشركة مثل انفينكس ؟

الحقيقة أن دراسات السوق تكشف أن البطارية، وإن كانت عامل قوي ومهم، ليست هي العامل الوحيد الذي يبني عليه المستخدم قرار الشراء. بل أن المتحكم الاساسي في هذا الموضوع هو المعادلة الدائمة بين السعر والمواصفات الفنية العالية. المعادلة التي برعت الشركات الصينية – ومنها انفينكس – على اللعب عليها واستغلالها لصالحها. من خلال ضغط النفقات وتقليل هوامش الربح للحد الأقصى. مع اهمال المواصفات التي لا يقبل عليها المستخدمين بضرواة في مقابل دعم المواصفات الأخرى التي يهتم بها المستخدمين مثل المعالج والذاكرة والبطارية وسهولة التوصيل بالكمبيوتر والأجهزة الأخرى.

نعود للتسريبات.. ولأنها تعلم جيدا هذه المعلومات. قررت أنفينكس ألا تكشف على الشاحن الجديد وحده. بل تقول التسريبات أنه من المتوقع أن يتم الاعلان عن هاتف جديد ينتمي للفئة المتوسطة. ياتي مزودا بهذا الشاحن الجديد.

ولأنها تسريبات. فانه من غير المعلوم حتى الأن المواصفات الفنية الكاملة للهاتف الجديد الذي تعتزم انفينكس اصداره. لكن من المتوقع الا ياتي بالكثير من المفاجات. بعيدا عن الشاحن الجديد الذي يتوقع ان يغير الكثير من القواعد في عالم الهواتف نتيجة قدراته الغير تقليدية على الشحن. ما يجعلنا متأكدين ان الهاتف الجديد لابد سيدعم الشحن السريع. ونأمل في دعم الشحن العكسي او اللاسلكي كذلك.

طبعا من البديهي ان ياتي الهاتف مع تصميم حديث يعطي الشاشة معظم مساحة الواجهة مع بصمة اصابع لا نعلم هل ستكون في جانب الهاتف او خلفة. لكن نستبعد ان تكون مدمجة في الشاشة. وبالتاكيد سيدعم الهاتف القدرة على تشغيل شريحتين هواتف محمولة للفصل بين الحياه الشخصية والعملية للمستخدمين مع القدرة على الاستفادة بعروض شركات المحمول

وفي النهاية. من المبكر جدا الحديث عن سعر الهاتف الجديد من انفينكس. لكن بمجرد الاعلان عنه في المنطقة العربية، يمكن متابعة الاسعار ومقارنتها من خلال موقع ياقوطة

ملاحظات

  • نظام التشغيل الذي تم ذكره على أنه آخر الأنظمة التي تقبل بها الهواتف الذكية الواردة في المقال، هو النظام المذكور على الموقع الرسمي للشركة في الوقت الذي تم كتابة المقالة فيه، وبعض الهواتف الذكية قد تقبل الترقي للإصدارات الأحدث من أنظمة التشغيل.
  • أسعار الهواتف الذكية الواردة في هذا المقال هي الأسعار المدرجة في المتاجر وقت نشر المقال، والأسعار متغيرة صعودًا وهبوطًا وفقًا لحركة الأسواق.

 

التعليقات



    كن اول من يضع تعليق !