ماركات الموبايل

نحن نجيبك عن السؤال: هل قرار شراء “فلاجشيب” في الظروف الاقتصادية الحالية قرار صحيح؟

التصنيف : مقالات

عدد المشاهدات : 286

لاشك أن العالم يعيش حالة من الظروف الاقتصادية نتيجة العديد من العوامل السياسية والاجتماعية والعسكرية. تلقي هذه الظروف الاقتصادية الكثير من الظلال القاتمة على حركة أسواق الهواتف المحمولة، والأجهزة الذكية بشكل عام، ما يجعل قطاع كبير من المستخدمين يفكر أكثر من مرة قبل الاقدام على خطوة شراء هاتف محمول جديد.  خاصة اذا كان الهاتف الجديد ينتمي لفئة هواتف الفلاجشيب غالية السعر.

لماذا نفكر في الاستثمار في هواتف أرخص سعرا؟

  • السبب الأساسي هو الظروف الاقتصادية كما قلنا في الفقرة الأولى. فاليوم يفكر قطاع كبير من المشترين، في توفير جزء من مالهم لصالح شراء خدمات وسلع أخرى أكثر أهمية من الأجهزة الذكية. وفي المقابل تقدم الهواتف وأجهزة التابلت في الفئة المتوسطة صفقة جيدة مقابل المال. في هذه الحالة يشعر المستهلك أنه لم يتنازل عن أي شىء، وفي المقابل قام بتوفير بعض المال. الذي يمكن استغلاله اليوم في العديد من  الأمور الأهم.

  • سبب أخر يجعل المستخدمين يفكرون في الهواتف الارخص، هي الحيل التي تمارسها عليهم شركات الهواتف الفلاجشيب.. ها هي شركة أبل وسامسونج وغيرها من الشركات ترفع شعار حماية البيئة لتعطي نفسها الحق في مصادرة الشواحن من العلب، بينما توفر شركات هواتف  متوسطة كل ما له علاقة بالهاتف الذكي في العلبة. بداية من واقي الشاشة وحتى الدبوس المستخدم في اخراج شريحة الهواتف المحمولة! هذه التصرفات – وان بدت بسيطة- تولد لدى المستخدم شعور بأنه يتم النصب عليه باسم الهواتف الفلاجشيب، والتلاعب بعاطفته من أجل دفعه للتضحية بالميزيد من المال في وقت صعب.
  • السبب الأخير الذي يجعل المستخدمين يفكرون في عدم شراء هواتف الفلاجشيب، هو أن الجهاز الذكي في حد ذاته، معرض للتلف والسقوط في الماء أو التعرض للكسر، سواء بسبب سوء الاستهلاك أو بسبب عيوب الصناعة، والتي لا تفرق بين هاتف فلاجشيب من عدمه. بالتالي يكون من الأفضل الاستثمار في هاتف أرخص ثمنا، بحيث يمكن تجنب الخسارة الكبيرة في حال حدوث أي مشكلة.

هل ندعوكم لعدم شراء هواتف فلاجشيب؟

الاجابة المباشرة على هذا السؤال هي: لا، لكن من ناحية أخرى ندعوكم لشراء هاتف فلاجشيب، في بعض الحالات مثل:

  • اذا كنت تملك – على الاقل – ضعف ثمن الهاتف أموالا سائلة معك لا تحتاج لانفاقها وتستطيع ادخارها.
  • اذا كنت من عشاق الهواتف الفلاجشيب، وتملك القدرة والرغبة في استثمار مالك في هاتف يستطيع الوفاء بالتزاماتك والاستمرار في العمل معك لفترة أطول من الهواتف الاقتصادية.
  • اذا كانت طبيعة عملك لها علاقة بالهواتف الفلاجشيب، مثل مراجعين اليوتيوب والعاملين في المجال التقني

ملاحظات

  • نظام التشغيل الذي تم ذكره على أنه آخر الأنظمة التي تقبل بها الهواتف الذكية الواردة في المقال، هو النظام المذكور على الموقع الرسمي للشركة في الوقت الذي تم كتابة المقالة فيه، وبعض الهواتف الذكية قد تقبل الترقي للإصدارات الأحدث من أنظمة التشغيل.
  • أسعار الهواتف الذكية الواردة في هذا المقال هي الأسعار المدرجة في المتاجر وقت نشر المقال، والأسعار متغيرة صعودًا وهبوطًا وفقًا لحركة الأسواق.

التعليقات



    كن اول من يضع تعليق !