ماركات الموبايل

نحن نجيبك عن 5 أسئلة شائكة عن بطارية الهواتف الذكية

التصنيف : مقالات

عدد المشاهدات : 76

تعتبر بطارية الهاتف واحدة من الأمور التي يسعى قطاع كبير من مستخدمي الهواتف الذكية لمعرفة المزيد عنها. نتيجة الكثير من الخلافات التي تدور حول البطاية وصحتها وكيفية ادارتها بشكل صحيح.

ونستعرض من خلال هذا التقرير مجموعة من الاسئلة الشائكة حول البطارية والاجابة عنها.

هل شحن البطارية أزيد من ١٠٠٪ يضرها؟

Smartphone battery life indicator.

يعتبر هذا السؤال واحد من أهم الاسئلة التي يسألها ويختلف عليها قطاع كبير من المستخدمين في عالم الهواتف الذكية. هل شحن البطارية أزيد من ١٠٠٪ يضرها؟ يمكن القول أن الهواتف القديمة – أو الهواتف ذات البطاريات القديمة- هي التي يتأثر أدائها نتيجة شحنها أزيد من الشحن النهائي لها (١٠٠٪) لكن من ناحية أخرى فأن الهواتف الأحدث والتي تاتي مع بطاريات بتكنولوجيا أحدث اصبحت لا تتأثر بزيادة نسبة الشحن بعد ١٠٠٪ وهو الأمر الذي تحرص عليه كل شركات صناعة الهواتف الذكية اليوم بتضمين هواتفها ببطاريات حديثة لا تتأثر بزيادة نسبة الشحن عن الحد الأقصى.

هل استخدام الهاتف أثناء الشحن يضر البطارية؟

يعتبر هذا السؤال من الأسئلة الأخرى التي عليها الكثير من الجدل في عالم الهواتف الذكية. ومن خلال سؤال مسئولي خدمة العملاء في شركة أبل أكدوا أن الهواتف الذكية اليوم لا تتأثر بأستخدام الهاتف أثناء الشحن. لكن لا تزال الأسطورة الخاصة بالهاتف الذكي وتأثر الشحن الخاص به باستخدامه اثناء الشحن يتداولها عدد كبير من المستخدمين حول العالم.

لكن في راينا أن استخدام الهاتف اثناء الشحن لا ياثر في كفاءة البطارية خاصة مع الاستخدام الخفيف ولفترة زمنية قصيرة. لكن يجب ألا يكون هذا الأستخدام للتطبيقات الثقيلة مثل الألعاب والتطبيقات التي قد تؤذي البطارية.

كيف يمكن زيادة عمر البطارية؟

هناك العديد من الأمور التي يمكن من خلالها زيادة عمر البطارية مثل:

  • عدم تحميل وممارسة العديد من الالعاب الالكترونية خاصة الالعاب ثقيلة الحجم مثل Fortnite أو Pubg وغيرها من التطبيقات الثقيلة
  • عدم الأنتظار لوصول البطارية الى صفر٪ ومن ثم شحنها. بل يجب الحفاظ على البطارية واعادة شحنها عندما تصل لحوالي ٢٠ الى ٣٠٪ من مستوى الشحن.
  • الحرص على وضع الهاتف في اماكن جيدة التهوية وعدم ترك الهاتف في السيارة أو اي مكان مغلق لفترة طويلة خاصة في فترة الصيف حيث تزيد درجة الحرارة بشكل كبير.
  • التحديث الدائم لأحدث نسخ من نظام التشغيل سواء كان IOS أو أندرويد لأنه يأتي مع الكثير من التحسينات على أداء البطارية.
  • التحديث الدائم لأحدث نسخ التطبيقات والبرامج التي يتم تحميلها لضمان استهلاكها لاقل قدر من البطارية
  • استخدام الوضع الليلي Dark Mode من أجل تحسين أداء بطارية الهاتف.
  • استخدام نمط حفظ البطارية Low battery mode للحفاظ على البطارية لأطول وقت ممكن

متى يجب تغيير البطارية؟

هناك بعض الاشارات التي يجب الأنتباه لها ومن ثم تغيير البطارية مثل:

  • وصول صحة البطارية Battery health لأقل من ٨٠٪ في بطاريات أيفون
  • بدء الهاتف في الاغلاق بمجرد ابعاد الهاتف عن الشاحن
  • عدم قدرة الهاتف على العمل لغير ساعات معدودة بعد الشحن الكامل.
  • انتفاخ الهاتف بصورة كبيرة. وفي هذه الحالة يجب تغيير البطارية فورا لتجنب انفجارها
  • سخونة الهاتف بشكل كبير يمنع استخدامه او امساكه من منطقة خلف الهاتف وتكرار الأمر لعدة مرات

ملاحظات

  • نظام التشغيل الذي تم ذكره على أنه آخر الأنظمة التي تقبل بها الهواتف الذكية الواردة في المقال، هو النظام المذكور على الموقع الرسمي للشركة في الوقت الذي تم كتابة المقالة فيه، وبعض الهواتف الذكية قد تقبل الترقي للإصدارات الأحدث من أنظمة التشغيل.
  • أسعار الهواتف الذكية الواردة في هذا المقال هي الأسعار المدرجة في المتاجر وقت نشر المقال، والأسعار متغيرة صعودًا وهبوطًا وفقًا لحركة الأسواق.

التعليقات



    كن اول من يضع تعليق !